الأحد، 9 أغسطس 2015

إدمان السيلفي

// // أضف تعليق
كما قلنا سابقاً للإدمان وجوده كثيرة فلا يتوقف الإدمان أبداً على إدمان المخدرات فقط و إنما يكون الإدمان لأي فعل نفعله بصورة متكررة دون التحكم في أنفسنا.

و يعني الإدمان صعوبة التوقف عن فعل هذا التصرف ولا يهم كما قلنا في البداية ما هو التصرف هذا و لكن المهم أننا ندمن هذا التصرف فنصبح تحت سطوته و يتحكم هو فينا و نفقد التحكم في أنفسنا نسبياً.
و نتحدث هنا عن إدمان لتصف ما يقع تحت طائلته الكثير من الفتيات في الفترة الحالية و الشباب أيضاً و لكن ربما بنسب أقل نسبياً و الشيء الذي سنذكره في مقالنا هذا هو السيلفي.
السيلفي هو طريقة جديدة للتصوير يقوم فيها الشخص أياً كان عمره أو نوعه و لكن غالباً ما يكون في عمر المراهقة أو الشباب بإلتقاط صور لنفسه بدون مساعدة أحد.
و قد يكون السيلفي مع شخص آخر أو مع شئ كأن يتصور أحد مع سيارة ما أو أمام البحر أو أي شئ يراه هو أنه مميزاً.
و أصبح السيلفي إدمان خصوصاً مع تواجد مواقع تواصل إجتماعي خاصة به فالفيس بوك و الإنستاجرام و السناب شات و غيرها من مواقع التواصل أدت إلى إدمان السيلفي.
هذا و خصوصاً مع تفاعل الأصدقاء على هذه الصور و هو ما يدفع الفئة التي تحدثنا عنها سابقاً إلى إلتقاط أكبر قدر من الصور حتى يحصل هذا الشخص على التميز المنشود الذي يريده و الشئ الآخر الذي يحدث هو التقاط صور مع أشياء مميزة أو مواقف مميزة و قد تكون هذه المواقف في غاية الخطورة في الكثير من الأحيان.

0 التعليقات:

إرسال تعليق